وأضاف البيان أن ما يسمى بإدارة المخيم ومن خلال المساعدات الأمريكية تكثف حملة توعية لجذب انتباه العالم إلى الوضع الحرج للسكان المحليين والحاجة إلى مساعدة دولية عاجلة لمنع كارثة إنسانية، مؤكدا أن المشاكل الإنسانية لمخيم الركبان هي نتيجة للاحتلال الأمريكي غير القانوني لهذا الجزء من سوريا.

وشدد على أن روسيا وسوريا اتخذتا كافة الإجراءات اللازمة لإجلاء لاجئي مخيم الركبان.